الصفحة الرئيسية - المقالات والردود - رحمك الله يا أخانا أبا العباس !
رحمك الله يا أخانا أبا العباس !
بقلم: إدارة الموقع
- الساعة 12:00 صباحاً

 

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :
ففي هذا اليوم الجمعة السابع والعشرين من ذي الحجة الحرام 1434 للهجرة ، كان من ضمن من نرجو له الشهادة أخونا الشقيق أبو العباس محمد بن يحي بن زيد الحجوري الزعكري ، قتل مقبلًا غير مدبر، نسال الله أن يرحمه ويسكنه فسيح جناته انه ولي ذلك والقادر عليه..
وقد كان رحمه الله جرح في الحصار الأول نتيجة اصابته بطلقة 12/7 في قدمه وشفاه الله منها بعد فترة زمنية من العلاج في اليمن ومصر..
كما كان محب للعلم والتعليم فاسأل الله أن يعفو عنا وعنه ، وإنا لله وإنا اليه راجعون.
 

 

أضف تعليقك
اسمك الكريم
عنوان التعليق
نص التعليق



كتب ورسائل الشيخ
يمكنك التواصل معنا عبر