الصفحة الرئيسية - الجرح والتعديل والمنهج السلفي - 🔴 ما حال عبد الرحمن الحجي؟ وهو يتكلم على الألباني وابن تيمية والحافظ بن حجر والذهبي والنووي ويقول بأنهم مبتدعة ضلال ومات الألباني ولم يعرف الإسلام ؟
🔴 ما حال عبد الرحمن الحجي؟ وهو يتكلم على الألباني وابن تيمية والحافظ بن حجر والذهبي والنووي ويقول بأنهم مبتدعة ضلال ومات الألباني ولم يعرف الإسلام ؟
اسم المفتي: الشيخ عبد الحميد بن يحيى الزعكري

 

🔊 سلسلة الفتاوى الصوتية المفردة

للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد بن يحيى الحجوري الزُّعكري

كان الله له في الدنيا والآخرة

 

💦 ســـؤال💦

📌 ما حال عبد الرحمن الحجي؟ وهو يتكلم على الألباني وابن تيمية والحافظ بن حجر والذهبي والنووي ويقول بأنهم مبتدعة ضلال ومات الألباني ولم يعرف الإسلام ؟

 

📌 هذا رجلٌ متعمق في الغلو ليس غالي فحسب؛ بل عنده تعمق في الغلو إذا أن هذا الغلوا المفرط لا يظهر إلا عن رجل بعيد عن التقوى، وعن العلم، وعن العمل.

 

🔸 ويدل على أنه متعاظم في نفسه يقول عن إمام عصره، ووحيد دهره: بأنه ما عرف الإسلام، إذًا من الذي لا يعرف الإسلام؟ إذا كان الألباني رحمة الله مع جلالته، وعلمه، وكثرة باعه، وسعة اطلاعه، وكثرة مصنفاته، وكثرة دعوته إلى الله عز وجل، وما قام به من الجهود العقدية، والعلمية، والحديثية، وما قام به من الدعوة إلى التصفية والتربية، تصفية الدين مما شابه، والتربية على عقيدة السلف.

 

ثم يقول هذا الجويهل، إن صح التعبير أنه جويهل؛ بل هو من الغلاة الأقحاح، يقول: بأنه مات ولم يعرف الإسلام، قل عنده زلة، الزلة تقع ما يسلم منها أحد من العلماء؛ إنما المعصوم من عصمه الله، والعصمة للأنبياء. الخطأ يقع، أما ما يعرف الإسلام، هذا تكفير ضمني للألباني رحمة الله، بل ذكر أنه سُئل عن ابن باز بأنه يثني على بعض أهل البدع هل يلحق بهم؟ قال نعم يلحق بهم هذا رجل زائغ، رجل لا يغتر به إلا من هو مثله صاحب غلو، صاحب جفاء، غلو في جانب التبديع، والتكفير، والتفسيق، وجفاء في حق العلماء، وجفاء للدعوة السلفيه القائمة على الوسط العدل الخيار.

قال الله عز وجل: {وَكَذَٰلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِّتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا} [البقرة:143].

 

🔹 وما سلم منه شيخ الإسلام، ويقول: بأن عِلم شيخ الإسلام علم مشوش إلى غير ذلك، مع أنه حضَّرَ رسالة دكتوراه، أو ماجستير يعني بالإنتساب في جمع كلام شيخ الإسلام  بعض كلام شيخ الإسلام في بعض المسائل، فهو رجل زائغ لا يُعتَدُ به، ولا يُلتفتُ إليه، ولا يَلتفت إليه إلا جاهل بدين الله وجاهل لمنهج السلف، وجاهل بسنة رسول الله صلى عليه وسلم.

 

🔸 ومن عُلم أنه يثني عليه، أو أنه يستمع له، أو أنه تتلمذ عليه، لا يجوز أن يحضر له، ولا يجوز أن يستفاد منه، إلا إذا عُلم بسلامة الطريقه السلفيه، وأما هذا ليس بسلفي، ولا كرامة، الغلاة ليسوا من السلف لا في سرد، ولا ورد، ولا كرامة وإن تقمصو السلفيه، وأظهروا  أنهم غيورون على دين الله فهم مبتدعة ظُلَّال دعى عليهم رسول الله صلى عليه وسلم أو أخبر بقوله: «هَلَكَ الْمُتَنَطِّعُونَ»(1).

 

⏪ فإن كان دعاء؛ فإن أغلب دعاء النبي صلى الله عليه وسلم يستجاب، وإن كان خبر؛ فإن خبر النبي صلى الله عليه وسلم صدق وحق، فهم هالكون إما باستجابة الله عز وجل لدعوة نبيه صلى الله عليه وسلم، أو بخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن الله عز وجل.

 

🔹 الإمام الألباني إمام سنة، وهدى، وخير، وبر، والكل يُؤخذ من قوله، ويُرد، نعم له مسائل قد لا يوافق عليها، وأحاديث ربما يصححها ولا يوافق عليها، لكن مع ذلك هو من أئمة العلم، أئمة الهدى، وأئمة السنة، كفى به شرفًا أنه مُريد للحق، وأنه باحث عن الحق، وأنه ناشر للحق، والله المستعان.

 

🔸 والله يا إخوة بعضكم ربما يتعجب الآن من جرأة هذا الرجل على هذا الكلام يتعجب، يعني عماد فراج، والغامدي ومن إليهم من الشُلة، قالوا: مرجئٌ، بعضهم قال: جهميٌ.

أما هذا جاء بتصريح جديد: مات ولم يعرف الإسلام، بل زاد على ذلك إذا سُئل في قبره، إذا سأله منكر ونكير في قبره من ربك؟ سيقول الكلمة لأنه مات ولم يعرف الإسلام تآلي على الله وجهل نعوذ بالله من الضلال، جرأة والله جرأة على علمائنا.

 

🔹 رأيت لبعض الجزائريين تكفير للشيخ مقبل، وهذا وغيره رأينا منهم جرأة على الشيخ الألباني، وكثير يتجرأون على شيخنا يحيى، كثير يتجرأون على علماء السنة في اللجنة الدائمة، وكثير تجرأوا على المتقدمين، كما يذكر عن بعضهم أنه يكفر الحافظ ابن حجر، والنووي، وفلان، وفلان، جرأة من الجُهَّال الذين ما عُرفوا بالعلم، ولا عَرفوا العلم يَعمُد بعضهم إلى بعض بالكتب التي فيها التكفير، ويأخذ الشبهه وهلم جر، نعوذ بالله من الضلال.

 

🔸 مرة وجدت واحد في القاهرة، قال: أريد أطبع لك بعض الكتب. قلت له: الحمدلله الكتب موجودة إن شئت في العقيدة، إن شئت في الفقه، إن شئت في الدعوة الذي تريد. قال: في أي مكان تسكن؟ قلنا في منطقة كذا الليلة الثانية جاء، على الموعد على أنه يأخذ الكتب، وعلى أساس أني أعددت له أكثر من عشرة عناوين، فقدرًا دخلنا في مسألة الألباني، وإذا به يعرف عماد فراج واحد مصري متطاول، المهم قلت له: إذا بينك وبينه معرفة قل له نصيحة يستغفر للألباني، الألباني قد مات، وكلامه في الألباني ما سيضره، لكن يستغفر للألباني، وإذا بالرجل قال خلص ياشيخ إن شاء الله غدًا نأتي ونكتب العقد وكان منها.


لقد ذهبَ الحمارُ بأمِ عَمرٍو
             فما رجعت ولا رجعَ الحمارُ

 

الحمد لله مثل هذا والله ما نفرح أن يطبع لنا، كفانا الله شره.

 

🔹 ومحنة، الشيخ الألباني أصبح محنة، لما ذهبنا إلى الجزائر وإذا بالأوراق ترفع هل الألباني مرجئ؟ هل الألباني وقع في الإرجاء؟ قلت: ما هو مرجئ، ولا وقع في الإرجاء، وهو من أهل السنة، كلمة ثالثة نسيتها.

 

🔸 ولما رجعت إلى دماج كان الغامدي يرفع لي في شبكته، يرفع لي مواد علمية، وخطب، ومحاضرات، وإذا به يرسل لي رسالة، قولوا له: كنا قد رفعنا له شرح الرحلة إلى بلاد الجزائر فلما رأيناه يدافع عن الألباني حذفناها فإذا أَذِن لنا في حذف ثنائه على الألباني أبقيناها، قلنا: قولوا له: لا يرفعها عنده يكفينا الله عز وجل بما معنا، الحمدلله لي موقع منذ عشر سنوات.

 

🔹 وأيضًا كان أخونا أبو عبدالله لا يحب أن أذكر إسمه، قد أنشأ شبكة خاصة أشرفت عليها فترة من الزمن وكانت تنشر لي الكثير، مع نشرها أيضًا لشيخنا، ومع نشرها لكثير من أخواننا، لكن الحمدلله كانت تنشر لي الكثير من الدروس.

 

🔸 وهكذا في أخ في المغرب أنشأ صفحة والله ما أعلم بها، صفحة في الفيسبوك، وإذا به يرفع كل شيء، وبعض الأخوة يراسلني أنت تعرف لك صفحة في الفيسبوك؟ قلت والله ما أعرف بالفيسبوك، ولا أعرف كيف أعمل به، وإذا بهم أرسلوا بالرابط وإذا بها صفحة الشيخ عبد الحميد، وأجد فيها كل جديد، مثلًا الآن نخطب خطبة جمعة أجدها هناك، درس أجده هناك، مقال أجده هناك.

⏪ وإذا ببعض الأخوة في الرياض يتواصل بي، قلنا: يا أخي انظر كيف تجد هذا الأخ إذا وجدته، والحمدلله وجده في آخر الأمر وعرفناه هو أخ طيب مغربي مصطفى مقدار أو كذا أبو إبراهيم أظن، المهم قائم بجهد.

 وأيضًا إذا رأى الكثير من المقاطع تصلح للنشر في اليوتيوب ينشرها، أنا نفسي لم أرضى بعمل قناة في اليوتيوب مع أن بعض أخواننا يحسن ذلك، لكن اليوتيوب قد يوصلك إلى مقاطع سيئة، لكن مع ذلك كون الإنسان ينشر فيه لعل كثير من الداخلين إذا بحثوا يجدون المواد العلمية في التوحيد، في الرد على وحدة الأديان، في الرد على الرافضة، في الرد على الحزبيين، في بيان عقيدة السلف، لاسيما الأمور المهمة ينشرها في اليوتيوب، والحمد الله الخير موجود.

 

🔹 يأتي واحد حدادي، أو شبيه بالحدادية إما أن تفعل كذا، وإما لن نفعل لك كذا لا يجوز والله أن نتشبع بهم، ولا يجوز أن نقرب منهم، هؤلاء الغلاة، إياك أن تفرح بالغالي، الغالي لا تفرح به، وإذا أثنى عليك وإن جعلك شيخ الإسلام، بعد أيام يركل الكرسي من تحتك وإذا به يكفرك، وربما إلى غير ذلك، يكفرك. ما السبب؟ أنك ما وافقته على تكفير فلان، يقول: من لم يكفر الكافر فهو كافر.

 

🔸 مرة من المرات ذاك المدبر عبدالله المصري الداعشي الآن داعشي، دخل عند الشيخ يحيى، وقال له: يا ابني يشيعون عنك أنك تكفر محمد الإمام ؟ قال: نعم، قال له: الشيخ هذا ما يصلح منك، وإن كنا نرى من الإمام قولًا لكن ما نرى أنه كافر. قال: أنا أرى هذا. قال له الشيخ بعد أيام: ستقول: من لم يكفر الكافر فهو كافر وتكفر الجميع، كفرت الإمام، وتكفرنا معه. قلت له: ياشيخ قبل هذا نقول له: ليس من حقك أن تبدع، وتكفر، وتفسق. قال: أنت اسكت لا تتكلم. قلت: أنا سأتكلم ليس إليكم التبديع، ولا التفسيق، ولا التكفير، قل ما تريد أنت لست من أهل الشأن، وإذا به بعد أيام يصير مع الدواعش الذين يعني ظهر منهجهم التكفيري، ومنهجهم الخارجي.

 

🔹 فهكذا كل مبطل مآله إلى هذا الطريق السيء، كل غالي مآله إلى الطريق السيء، فنلزم السكينة، ونلزم غرز العلماء ما قاله العلماء قلناه؛ لأن العالم لا يتكلم بالكلمة إلا وقد أعد لها جوابًا عند الله، ليس فقط أنه ينكر المنكر على أي أساس.

⏪ إنكار المنكر له ضوابط، له أسس، وهكذا الجرح، والتعديل له ضوابط، وأسس ما يجوز لك الظلم، حتى وإن كان الجرح نراه مشروعًا ومن ديننا، لكن لا يجوز أن نظلم، المبتدع مبتدع بما فيه ما نظلمه، وهكذا العاصي عاصي بما فيه لا نظلمه، فلا نفرح أن يكون في صفنا غالي من الغلاة.

 

🔸 ولما ألفت كتاب «المبحث البديع في أسباب وحلول ونتائج التميع» ذكرت ومن أسباب التميع الغلو، قد يقول قائل: كيف من أسباب التميع؟ الغلو شدة كيف يكون تميع؟ كيف يكون جفاء؟ يكون تمييع من جهتين:
1- الجهة الأولى؛ أن كثير من المسلمين عند أن يشد عليهم هذا الغالي بجرحههم، وتكفيرهم، وتفسيقهم، وهجرهم، وأزدرائهم قد يؤدي بهم إلى الميل إلى أهل البدع.

2- الوجه الثاني؛ أن هذا الغالي مصيره إلى أن يكون مُميِعًا، أو مُميَعًا، مصيره هذا، إلا أن يقتله الله ويميته الله قبل أن يصل إلى هذا المستوى، وإلا مصير الغلاة أن يعودوا مميعة، فنسأل الله عز وجل الثبات، وأن يوفقنا وإياكم، وإن لم نأخذ درس السيرة فما ناقشناه في الدفاع عن الشيخ الألباني وما إليه من العلماء، والبيان لحال هذا المجرم عبد الرحمن  الحجي من الأمور المتعينة، واللازمة.

 

🔹 والعجب أنها مرة من المرات وزارة الأوقاف السعودية وزعت له شريطًا في موسم من مواسم الحج، شريطًا بعنوان الدين الخالص، الرجل يظهر الغيرة على السنة، وفي الأخير يمر على جميع العلماء تكفيرًا، وتبديعًا، وتفسيقًا، وتكفيره ظمنًا أو تكفيره تصريحًا، ونعوذ بالله من الخذلان. وسبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت استغفرك وأتوب إليك.

 وقد تكلم فيه الشيخ الفوزان، تكلم فيه غير واحد من أهل العلم.
 

والحمد لله.  


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ     

(1) أخرجه مسلم (2670) من حديث عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ.


🔸 🔹 🔸 🔹 🔸 🔹

📌 وكانت في مسجد الصحابة رضوان الله عليهم.
 في محافظة المهرة، مدينة الغيضة - اليمن حرسها الله.


وكانت بتاريخ 09/ شوال/ 1439 هـ.

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

الموقع: http://www.alzoukory.com/

التلقرام: http://T.me/abdulhamid12

الواتس: 967714027802+

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أضف تعليقك
اسمك الكريم
عنوان التعليق
نص التعليق



كتب ورسائل الشيخ
يمكنك التواصل معنا عبر