شرح كتاب الدراري المضية شرح الدرر البهية للإمام الشوكاني رحمه الله - 14 ( شرح كتاب الدراري المضية للشوكاني رحمه الله تعالى )     ||     الفوائد المنيفة من صحيح السيرة، للشيخ عبد الحميد الحجوري حفظه الله - 35 ( الفوائد المنيفة من صحيح السيرة وبيان حادثات البعثة الشريفة، للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزُّعكري حفظه الله، 1439هـ )     ||     فتح المجيد ببيان هداية القرآن إلى التوحيد والتحذير من الشرك والتنديد 38 ( فتح المجيد ببيان هداية القرآن إلى التوحيد والتحذير من الشرك والتنديد 1439هـ )     ||     الدرس التاسع والثلاثون - كِتَابُ الإِيمَانِ من صحيح البخاري ( كتاب صحيح البخاري - جديد 1439هـ )     ||     شرح الأربعين النووية للإمام النووي رحمه الله - 42 ( الأربعين النووية للإمام النووي رحمه الله، 1439هـ )     ||     الإلمام ببعض آيات الأحكام للعلامة ابن عثيمين رحمه الله - 38 ( الإلمام ببعض آيات الأحكام للعلامة ابن عثيمين رحمه الله، 1439هـ )     ||     الدرس السادس والثلاثون - القواعد الحسان في أسماء وصفات الرحمن ( شرح كتاب القواعد الحسان في أسماء وصفات الرحمن - جديد 1439هـ )     ||     كتاب الأذكار للإمام أبي زكريا يحيى بن شرف النووي رحمه الله 35 ( كتاب الأذكار للإمام النووي رحمه الله، 1439هـ )     ||     الدرس الحادي عشر من اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير رحمه الله ( اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير رحمه الله )     ||     الفوائد المنيفة من صحيح السيرة، للشيخ عبد الحميد الحجوري حفظه الله - 34 ( الفوائد المنيفة من صحيح السيرة وبيان حادثات البعثة الشريفة، للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزُّعكري حفظه الله، 1439هـ )     ||     

موقع الشيخ عبد الحميد بن يحيى بن زيد الحجوري الزُعكُري حفظه الله تعالى || ترجمة أبي بشير محمد بن علي الحجوري الزعكري رحمه الله تعالى

عرض المقالة : ترجمة أبي بشير محمد بن علي الحجوري الزعكري رحمه الله تعالى

Share |

الصفحة الرئيسية >> المقــالات والـــردود

اسم المقالة: ترجمة أبي بشير محمد بن علي الحجوري الزعكري رحمه الله تعالى
كاتب المقالة: عبد الحميد بن يحيى بن زيد الحجوري
تاريخ الاضافة: 05/01/2010
الزوار: 7188
التقييم: 0.0/5 ( 0 صوت )

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله رب العالمين و الصلاة و السلام على نبيه الكريم , و على آله و صحبه و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .. 

يقول الله عز وجل:(وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ * يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ )
فهذه ترجمة مُختصرة لأبي بشير محمد بن علي الحجوري الزعكري الذي قُتل يومنا هذا الثلاثاء 19محرم 1431هـ , برصاص الرافضة أثناء تبادل لإطلاق النار بينهم وبين طلاب العلم في دار الحديث بدماج حرسها الله , والذي نسأل الله جل وعلا أن يكون من الصنف الذي ذُكر في تلك الآية ..
 

- فأبو بشير رحمه الله , من مواليد 1392هـ , الموافق 1972م  .

- وهو خريج معهد المعلمين بصنعاء نظام السنتين بعد الثانوية .

- التحق بدار الحديث بدماج حرسها الله منذُ إثنى عشر عاماً .

- يحفظ القرآن الكريم , وصحيح مسلم , ورياض الصالحين .

- دَرَّسَ في دار الحديث بدماج : ( الرحبيه في الفرائض , والرائد في علم الفرائض وله تحقيق عليه , كما دَرَّسَ كتاب عمدة الفقه لابن قدامة المقدسي , وعمدة الاحكام , و الدرر البهية للشوكاني , والبيقونية , والباعث الحثيث , ولمعة الإعتقاد وله تعليق عليه ).

 - له شرح على مختصر صفة صلاة النبي للألباني وغيرها من الكُتب ..

- له تحقيق على كتاب فقه السنة( لم ُيتمه ).

- له من المؤلفات كتاب بعنوان : القول الحسن في فضائل أهل اليمن( مطبوع), و رسالة بعنوان : مفتاح الطلاب إلى قواعد الإعراب (مطبوعة) , و كانت له مشاريع أُخرى ..

- استُشهد فيما نرجوا له ذلك في هذا اليوم الثلاثاء التاسع عشر من شهر محرم 1431 هـ ,  برصاص الرافضة الآثمين المعتدين وهو يجاهد في سبيل الله , وصُلي عليه بعد صلاة عصر يومنا هذا الثلاثاء 19محرم 1430هـ  بدار الحديث بدماج , ودُفن فيها.

 - له من الأولاد :أربعٌ من البنين وهم ( بشير وعبدالرحمن وعبدالله وحمزه ) , واثنتين من الإناث نسأل الله أن يُصلحهم و ينبتهم نباتًا حسنًا ..

- وبشير يحفظ القرآن وصحيح مسلم وبلوغ المرام , نسأل الله أن يُعينه وجميع إخوانه على مواصلة طلب العلم .

- وقد كتبتُ هذه الترجمة لما لي من قرابة معه فهو ابن خالي وتربينا سوياً وطلبنا العلم معًا , فعسى أن أكتب له ترجمة مستوفاة في غير هذا الموضع إن أحيانا الله وإلا فيما ذُكر إن شاء الله الكفاية .

وكتبه/

أبو محمد عبد الحميد بن يحيى بن زيد الحجوري الزعكري.

دار الحديث بدماج حرسها الله - صعده - اليمن.

19محرم 1431هـ .

 

********

ترجمة جديدة ( مزيدة ومنقحة)

 

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين، حمدًا يليق بجلال وجهه وعظيم سلطانه، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشكره على إنعامه، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم، ومن اقتفى طريقهم وسار على سيرهم إلى يوم الدين، وسلم تسليمًا كثيرًا.ـ
أما بعد:ـ
فهذه ترجمة مختصرة لأخينا الشيخ أبي بشير الحجوري الزُّعكري رحمه الله تعالى


اسمه ونسبه:ـ
هو محمد بن علي بن علي بن يحيي بن صالح بن علي بن قاسم الزعكري الحجوري الحاشدي الهمداني.
مولده: في شهر ذي القعدة 1392 من هجرة النبي صلى الله عليه وسلم، في قبيلة الزعاكرة من قرى مديرية كشر، محافظة حجة، وهو من لداتي فقد كان مولدي في رمضان 1392 من الهجرة.ـ

نشأته:ـ
نشأ في بلده، في كنف والديه، وكان أبوه مؤدِّبًا له، ومعلمًا للصلاة وغيرها من الأخلاق الطيبة، حيث وأبوه يحفظ القرآن، وقائم بالأذان في المنطقة من زمن قديم، وتلقى رحمه الله تعليمه الأساسي في مدرسة الفتوح بالزعاكرة، والثانوي في مدرسة محمد مطهر زيد بمركز المديرية، ثم التحق بكلية التجارة ولم يكملها، والتحق بالمعهد العالي نظام السنتين بعد الثانوية، وتخرج منه مدرسًا، وهي من أول دفعاته، وكان في فترة بقائه في صنعاء ملازمًا للمسجد وقرأة القرآن في أوقات الفراغ والصلوات لاسيما بين مغرب وعشاء وبعد صلاة الفجر. ولما رجع إلى البلاد للتدريس في المدرسة شرع في حفظ القرآن والإقبال على العبادة.ـ

طلبه للعلم:ـ
التحق بدار الحديث بدماج في سنة 1419 من الهجرة، فحفظ مابقي من القرآن، وحفظ بلوغ المرام، وصحيح مسلم، وغيرها من المتون وفي أنواع الفنون.حيث كان قليل السفر خارج الدار مبكرا في الحفظ والطلب

شيوخه:ـ
تتلمذ رحمه الله على الإمام مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله ثم على خليفته على دعوته العلامة يحيي بن علي الحجوري وعلى غيرهم في دار الحديث بدماج.ـ

استفادته:ـ
استفاد - رحمه الله - في مدة قصيرة نظرا لما كان يتميز به من الحصيلة العلمية قبل ذلك وحرصه على الحفظ والذكاء الذي منحه الله أياه ومحبة العلم وأهله والإستقامه.

صفاته:ـ
كان رحمه الله متحليًا بالصدق، والأمانة، والعفة، والصيانة، وكان كريمًا شجاعًا، وفيًا، سمحًا، صبورًا، غيورًا، باذلًا للنصيحة، آمرًا بالمعروف، ناهيًا عن المنكر، محبًا للإصلاح بين الناس، حتى قبل معرفته للسلفية، متحليًا بمكارم الأخلاق .

دروسه:ـ
درّس عمدة الأحكام، وعمدة الفقه، والدرر المضية، وصفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم، ومختصرها للألباني -رحمه الله-، ولامية شيخ الإسلام، ولمعة الاعتقاد، والرائد في علم الفرائض، والرحبية فيه، وفي المصطلح، والنحو، وغيرها. تتميز دروسه بسهولة العبارة، وكثرة فؤائده، ونقوله .ـ

مؤلفاته:ـ
له الكثير من التعليقات والشروحات والتحقيقات منها:
ـ
  .القول الحسن في فضائل أهل اليمن* 
. شرح الرحبية*
. صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم*
. شرح لامية شيخ الإسلام*
. شرح لمعة الإعتقاد*
. شرح وتحقيق الرائد في علم الفرائض*
. شرح عمدة الفقه* 
. نصيحة لمحمد بن عبدالوهاب الوصابي*
. عوائق طلب العلم*
. أرشاد الثقات إلى النساء المحرمات*
. تحقيق جزء من مصنف عبدالرزاق* 
.أسباب هلاك الأمم*
. تعليقات وتعقبات على فقه السنة لسيد سابق*
. شرح الدرر البهية*
. أرشاد الطلاب إلى النحو والإعراب*
. الأماكن التى لاتصح الصلاة فيها*

وغيرها تغمده الله برحمته ورفع درجته.ـ

جهاده:ـ
وقعت الحروب الستة مع الدولة والحوثيين، والشيخ أبو بشير هو ذلك البطل المرابط في حراسته وشأنه، حيث كان من حراس الشيخ الأبطال، وفي الحرب السادسة ظهرت منه مواقف جليلة؛ فقد كان في مقدمة المهاجمين للرافضة الحوثيين، وهو من أول من أسس موقع البراقة الشهير، وذلك في اليوم الذي قُتِلَ فيه أخونا صالح بن صالح بن يحيي الزعكري في 7 محرم 1431هـ ، وهو أول من قُتِلَ من الطلاب في مواجهة الطلاب مع الرافضة الحوثيين، وكان أخونا صالح بطلًا، وأخبرني الأخ مسعد العويري -حفظه الله- أنه سمعه -رحمه الله- وهو يدعو بالشهادة قبل أيام من قتله. ـ


وكان المُترجم له -رحمه الله- متفانيًا في خدمة إخوانه، وإسعاف الجرحى ونقل القتلى.ـ

فلما كان يوم 19محرم 1431هـ ، صعد - رحمه الله- لإسعاف الشيخ هادى بن أحمد الوادعي- حيث أصيب وهو نازل من جبل المزرعة، فقنص أحد الحوثيين المترجم له -رحمه الله- في رأسه بطلقة، مات على إثرها، وأُخبرنا أن آخر كلامه: الحمد لله!، فرحمه الله، وأدخله الفردوس الأعلى، وأصلح ذريته.ـ

أولاده:ـ
له من الأبناء بشير أكبرهم، وعبد الرحمن وعبدالله، وأصغرهم حمزة وكان أبوه قد سماه عمر، وله ابنتان، فالله أسأل أن يصلحهم، وينبتهم نباتا حسنا والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وسلم والحمد لله رب العالمين

كتبه: ـ
أبو محمد عبدالحميد بن يحيي الحجوري الزعكري
الخامس عشر من جماد الأول 1434 من هجرة النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم.ـ

طباعة


روابط ذات صلة

  الإبتهاج بأخبار دماج  
  أقسام الخلاف والتعامل مع المخالفين  
  حكم الحلف بالنبي عليه الصلاة والسلام  
  النصح والتبيين للأخوة الليبيين  
  السيف الصقيل والنصح الجميل في بيان حال المجاهيل والبعد عن تصديق كل دعي دخيل  
  دار الحديث بدماج (حرسها الله) التي ينقم عليها ويحذر منها الشيخ عبيد الجابري - هداه الله  
  مقدمة الطبعة الثانية لكتابي : " الخيانة الدعوية حجر عثرة في طريق الدعوة السلفية"  
  إرشــــاد الثـــقات بأهمية حرب الإشـــــــاعات  
  التَّسْليـــــــــــــةُ من الفتــــــوى المُزْريــــــــــــةِ  
  النصيحة الغالية بنيل المراتب العالية  
  وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ  
  نصيحة وتحذير من بطش العلي القدير ( حكم الإنتخابات)  
  توضيح وبيان من موقع الشيخ عبد الحميد الحجوري بخصوص شرح رحلته لبلاد الجزائر  
  إتحاف الأكابر بشرح رحلتي الدعوية إلى بلاد الجزائر  
  تحذير الأثبات من طعن عبيد الجابري الموجه إلى الأربع الفئات وكشف مافيها من التقولات  
   الكلمة الافتتاحية لمنابر شبكة سبل السلام السلفية  
  رد الشيخ عبدالحميد الحجوري وفقه الله على محمود لطفي عامر المصري  
  عون الباري في سيرة حزبية ابني مرعي ومن جرى مجراهم والرد على تخرصات عبد الله بن عبد الرحيم البخاري  
  ترجمة مختصرة للشيخ عبد الحميد الحجوري وفقه الله  
  رد الشيخ عبدالحميد الحجوري وفقه الله على المدعو عرفات المحمدي وبيان حاله.  
  نصيحة للمصريين والتحذير من قول القرضاوي المهين  
  البيان في حكم الانتخابات , والرد على محمد حسان وأبي عبد الأعلى خالد بن عثمان  
  رد بعنوان: الجسارة على الشريعة الإسلامية عند أسامة القوصي.  
  مناقشة خالد بن عثمان المصري في مناقشته وتجويزه لانتخاب الأصلح في المدلهمات  
  نصيحة للإخوة السلفيين في الجزائر - وفيها الكلام عن حال حمزة السوفي  
  الرَّدُّ الْعِلْمِيُّ عَلَى تَلْبِيْسَاتِ يَحْيَى سِلْمِي  
  التِقْصَار فِي خَبَرِ حِصَارِ الحُوثِيِين علَى الدَارِ !  
   اليوم الأكبر لعام 1432هـ في دماج حرسها الله تعالى  
  الواقع الحالي في دار الحديث بدماج والكذب الإعلامي المفضوح !!  
  التصريح بمافي توضيح المكتب الاعلامي للحوثي من التضليل والكذب الصريح  
  دار الحديث السلفية بدماج دار علمية لاثكنة عسكرية  
  الأرض مقابل السلام !!  
  بطلان وزيف البيان الصادر من المكتب السياسي للحوثي !  
  نداء وشكر ووصية من الشيخ عبدالحميد الحجوري الزَّعكري إلى رجال قبائل حجور الأبطال.  


التعليقات : 7 تعليق

القائمة الرئيسية

تزكية العلامة يحيى الحجوري

إضغط هنا

صــدر حــديثًا

إضغط هنا

عدد الزوار

انت الزائر : 216901

تفاصيل المتواجدين

تصميم : احمد ماهر راضي مدير موقع سبيل السلف