كتاب الأذكار للإمام أبي زكريا يحيى بن شرف النووي رحمه الله 35 ( كتاب الأذكار للإمام النووي رحمه الله، 1439هـ )     ||     الدرس الحادي عشر من اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير رحمه الله ( اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير رحمه الله )     ||     الفوائد المنيفة من صحيح السيرة، للشيخ عبد الحميد الحجوري حفظه الله - 34 ( الفوائد المنيفة من صحيح السيرة وبيان حادثات البعثة الشريفة، للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزُّعكري حفظه الله، 1439هـ )     ||     فتح المجيد ببيان هداية القرآن إلى التوحيد والتحذير من الشرك والتنديد 37 ( فتح المجيد ببيان هداية القرآن إلى التوحيد والتحذير من الشرك والتنديد 1439هـ )     ||     الدرس الثامن والثلاثون - كِتَابُ الإِيمَانِ من صحيح البخاري ( كتاب صحيح البخاري - جديد 1439هـ )     ||     شرح الأربعين النووية للإمام النووي رحمه الله - 41 ( الأربعين النووية للإمام النووي رحمه الله، 1439هـ )     ||     الإلمام ببعض آيات الأحكام للعلامة ابن عثيمين رحمه الله - 37 ( الإلمام ببعض آيات الأحكام للعلامة ابن عثيمين رحمه الله، 1439هـ )     ||     الدرس الخامس والثلاثون - القواعد الحسان في أسماء وصفات الرحمن ( شرح كتاب القواعد الحسان في أسماء وصفات الرحمن - جديد 1439هـ )     ||     الدرس العاشر من اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير رحمه الله ( اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير رحمه الله )     ||     الفوائد المنيفة من صحيح السيرة، للشيخ عبد الحميد الحجوري حفظه الله - 33 ( الفوائد المنيفة من صحيح السيرة وبيان حادثات البعثة الشريفة، للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزُّعكري حفظه الله، 1439هـ )     ||     

موقع الشيخ عبد الحميد بن يحيى بن زيد الحجوري الزُعكُري حفظه الله تعالى || النصح والتبيين للأخوة الليبيين

عرض المقالة : النصح والتبيين للأخوة الليبيين

Share |

الصفحة الرئيسية >> المقــالات والـــردود

اسم المقالة: النصح والتبيين للأخوة الليبيين
كاتب المقالة: عبد الحميد بن يحيى الحجوري الزعكري
تاريخ الاضافة: 18/05/2009
الزوار: 2994
التقييم: 0.0/5 ( 0 صوت )

بسم الله الرحمن الرحيم

النصح والتبيين للأخوة الليبيين

 

إن الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه كما يحب ربنا ويرضى.

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، شهادة من تزكى، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه الشرفاء والتابعين لهم ومن اقتفى.

أما بعد:

 

فمن أبي محمد عبد الحميد بن يحيى الحجوري الزعكري إلى إخواني في الله في كل مكان ولا سيما بلاد ليبيا عمرها الله بالتوحيد والسنة، فإني أحمد الله الذي لا إله إلا هو إليكم ونحن في خير وعافية من ربنا عز وجل ديننا ظاهر والحق لعدونا قاهر، والله عز وجل لنا ناصر فلله الحمد أولا وآخرا وله الشكر باطنا وظاهرا، نتقلب ليل نهار في العلم والتعليم والدعوة إلى الله عز وجل فله الحمد والمنة وبه التوفيق والعصمة.

 

إخواني في الله نتواصى بتقوى الله عز وجل وطاعته، هذه الشعيرة العظيمة التي وصى الله عز وجل بها الأولين والآخرين.

قال تعالى: (((ولقد وصينا الذين أوتوا الكتاب من قبلكم وإياكم أن اتقوا الله)))،

فتقوى الله سبب لكل صلاح وخير ودفع لكل شر وضير وهي خير لباس قال الله تعالى: (((ولباس التقوى ذلك خير)))، وهي خير زاد، قال تعالى : (((وتزودوا فإن خير الزاد التقوى))) فهي سبب للمخارج العظيمة من البلايا الجسيمة، قال تعالى: (((ومن يتق الله يجعل له مخرجا)))، وقال تعالى: (((ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرا))) وقال تعالى: (((ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته ويعظم له أجرا))). وتقوى الله عز وجل سبب للنصر العظيم والنفع العميم والفرقان المبين، قال الله تعالى: (((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَانًا وَيُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ)))[الأنفال : 29]. والفرقان : هو العز والنصر والنجاة والنور الذي يفرق بين الحق والباطل

 وقال تعالى ((( وإن تصبروا وتتقوا لا يضركم كيدهم شيئا ))) وقال ((( بلى إن تصبروا وتتقوا ويأتوكم من فورهم هذا يمددكم ربكم بخمسة آلاف من الملائكة مسومين)))

 وقال إخبارا عن يوسف عليه السلام أنه نصر بتقواه وصبره فقال : (((أنا يوسف وهذا أخي قد من الله علينا إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين)))

والتقوى تزداد بالعلم النافع، فتفقهوا في دين الله عز وجل على ما ييسر الله تعالى لكم، قال صلى الله عليه وسلم "من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين" أخرجه الشيخان عن معاوية رضي الله عنه.

ولأهمية العلم قال الله جل وعلا لنبيه:"وقل رب زدني علما"، ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم لابن عباس رضي الله عنهما فقال:"اللهم فقهه في الدين وعلمه التأويل"، وبوب البخاري "باب العلم قبل القول والعمل"، واستدل بقوله تعالى : (((فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات)))

ولما كان النبي صلى الله عليه وسلم أعلم الخلق بربه وأتقاهم له  قال عن نفسه:"أنا أعلمكم بالله وأعلمكم بما أتقي."

ومعلوم أن الله عز وجل (((أرسل رسوله بالهدى  )))وهو العلم النافع علم الكتاب والسّنة ((( ودين الحق ))) وهو العمل الصالح الموافق للكتاب والسنة ((( ليظهره على الدين كله )))

فإذا أردتم الظهور في الدنيا والآخرة فعليكم بالجمع بين الشعيرتين العلم والعمل.

         

          قال ابن القيم في «مفتاح دار السعادة« وكفى بهذا شرفًا للعلم أن أمر نبيه أن يسأله المزيد منه.اهـ وقال رحمه الله في الفوائد (235): أفضل ما أكتسبته النفوس وحصلته القلوب ونال به العبد الرفعة في الدنيا والآخرة هو العلم والإيمان، ولهذا قرن بينهما سبحانه في قوله: ﴿وَقَالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَالْأِيمَانَ لَقَدْ لَبِثْتُمْ فِي كِتَابِ اللهِ إِلَى يَوْمِ الْبَعْثِ فَهَذَا يَوْمُ الْبَعْثِ وَلَكِنَّكُمْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ﴾ [الروم:56]، وقوله: ﴿يَرْفَعِ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ﴾[المجادلة:11]، وهؤلاء هم خلاصة الوجود ولبه، والمؤهلون للمراتب العالية، ولكن أكثر الناس غالطون فى حقيقة مسمى العلم والإيمان اللذين بهما السعادة والرفعة.اهـ

 

          البقية بملف بي دي إف من هنا:

 

http://alzoukory.com/makalat/nsehaliby.rar

طباعة


روابط ذات صلة

  الإبتهاج بأخبار دماج  
  أقسام الخلاف والتعامل مع المخالفين  
  حكم الحلف بالنبي عليه الصلاة والسلام  
  السيف الصقيل والنصح الجميل في بيان حال المجاهيل والبعد عن تصديق كل دعي دخيل  
  دار الحديث بدماج (حرسها الله) التي ينقم عليها ويحذر منها الشيخ عبيد الجابري - هداه الله  
  مقدمة الطبعة الثانية لكتابي : " الخيانة الدعوية حجر عثرة في طريق الدعوة السلفية"  
  إرشــــاد الثـــقات بأهمية حرب الإشـــــــاعات  
  التَّسْليـــــــــــــةُ من الفتــــــوى المُزْريــــــــــــةِ  
  النصيحة الغالية بنيل المراتب العالية  
  وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ  
  ترجمة أبي بشير محمد بن علي الحجوري الزعكري رحمه الله تعالى  
  نصيحة وتحذير من بطش العلي القدير ( حكم الإنتخابات)  
  توضيح وبيان من موقع الشيخ عبد الحميد الحجوري بخصوص شرح رحلته لبلاد الجزائر  
  إتحاف الأكابر بشرح رحلتي الدعوية إلى بلاد الجزائر  
  تحذير الأثبات من طعن عبيد الجابري الموجه إلى الأربع الفئات وكشف مافيها من التقولات  
   الكلمة الافتتاحية لمنابر شبكة سبل السلام السلفية  
  رد الشيخ عبدالحميد الحجوري وفقه الله على محمود لطفي عامر المصري  
  عون الباري في سيرة حزبية ابني مرعي ومن جرى مجراهم والرد على تخرصات عبد الله بن عبد الرحيم البخاري  
  ترجمة مختصرة للشيخ عبد الحميد الحجوري وفقه الله  
  رد الشيخ عبدالحميد الحجوري وفقه الله على المدعو عرفات المحمدي وبيان حاله.  
  نصيحة للمصريين والتحذير من قول القرضاوي المهين  
  البيان في حكم الانتخابات , والرد على محمد حسان وأبي عبد الأعلى خالد بن عثمان  
  رد بعنوان: الجسارة على الشريعة الإسلامية عند أسامة القوصي.  
  مناقشة خالد بن عثمان المصري في مناقشته وتجويزه لانتخاب الأصلح في المدلهمات  
  نصيحة للإخوة السلفيين في الجزائر - وفيها الكلام عن حال حمزة السوفي  
  الرَّدُّ الْعِلْمِيُّ عَلَى تَلْبِيْسَاتِ يَحْيَى سِلْمِي  
  التِقْصَار فِي خَبَرِ حِصَارِ الحُوثِيِين علَى الدَارِ !  
   اليوم الأكبر لعام 1432هـ في دماج حرسها الله تعالى  
  الواقع الحالي في دار الحديث بدماج والكذب الإعلامي المفضوح !!  
  التصريح بمافي توضيح المكتب الاعلامي للحوثي من التضليل والكذب الصريح  
  دار الحديث السلفية بدماج دار علمية لاثكنة عسكرية  
  الأرض مقابل السلام !!  
  بطلان وزيف البيان الصادر من المكتب السياسي للحوثي !  
  نداء وشكر ووصية من الشيخ عبدالحميد الحجوري الزَّعكري إلى رجال قبائل حجور الأبطال.  


التعليقات : 2 تعليق

القائمة الرئيسية

تزكية العلامة يحيى الحجوري

إضغط هنا

صــدر حــديثًا

إضغط هنا

عدد الزوار

انت الزائر : 216693

تفاصيل المتواجدين

تصميم : احمد ماهر راضي مدير موقع سبيل السلف