بحث داخل الموقع
تصفح الموقع
عدد الزوار

.: أنت الزائر رقم :.

تاريخ اليوم

السبت 11-08-1441 (04-04-2020)

المحاضرات و الخــطب

 

📚 #خطبة_الجمعة

للشيخ أبي محمد عبد الحميد بن يحيى الحجوري الزُّعكري حفظه الله.

📢 وكانت في مسجد الصحابة بالغيضة، محافظة المهرة -اليمن.

🗓 بتاريخ الجمعة 10/ شعبان / 1441 هجرية

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد،

🎙 فهذه خطبة جمعة بعنوان:

*📚 فتح المبين في بيان تحريم أذية الله ورسوله والمؤمنين. *

••♻️❄️❄️♻️••

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له واشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له واشهد أن محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا.

﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ ﴾ ؛ ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّـهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّـهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا ﴾ ؛ ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعِ اللَّـهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا ﴾.

أما بعد:

فإن خير الحديث كتاب الله وخير الهدى هدى رسول الله صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة و﴿ إِنَّ ما توعَدونَ لَآتٍ وَما أَنتُم بِمُعجِزينَ ﴾.

يقول الله عز وجل:﴿ إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّـهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّـهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا * وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا ﴾ ويقول الله عز وجل:﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ آذَوْا مُوسَى فَبَرَّأَهُ اللَّـهُ مِمَّا قَالُوا وَكَانَ عِندَ اللَّـهِ وَجِيهًا ﴾ ويقول سبحانه وتعالى:﴿ وَمِنهُمُ الَّذينَ يُؤذونَ النَّبِيَّ وَيَقولونَ هُوَ أُذُنٌ قُل أُذُنُ خَيرٍ لَكُم يُؤمِنُ بِاللَّـهِ وَيُؤمِنُ لِلمُؤمِنينَ وَرَحمَةٌ لِلَّذينَ آمَنوا مِنكُم وَالَّذينَ يُؤذونَ رَسولَ اللَّـهِ لَهُم عَذابٌ أَليمٌ ﴾ ويقول الله سبحانه وتعالى:﴿ وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَن يُؤْمِنُوا بِاللَّـهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ﴾.

وفي الحديث: «قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ يُؤْذِينِي ابْنُ آدَمَ يَسُبُّ الدَّهْرَ وَأَنَا الدَّهْرُ بِيَدِي الْأَمْرُ أُقَلِّبُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ» وقال صلى الله عليه وسلم: «لا أحدَ أصبرُ علَى أذًى مِن اللهِ، يُعافِيهم ويرزُقُهم وهُم يَدَّعُونَ لهُ الصَّاحبَةَ والولَدَ».

عباد الله من هذه الأدلة يظهر جلياً أن كل بلاء حاصل في هذه الأمة هو بسبب أذيتها لله وأذيتها لرسوله الله صلى الله عليه وسلم وأذيتها للمؤمنين فإن الله عز وجل يقول كما في الحديث القدسي                                                                                                                             “مَن عادَى لي ولِيًّا فقَدْ آذَنْتُهُ بالمحاربِة ” فكيف بمن يعادي الله عز وجل ويعادي رسوله صلى الله عليه وسلم ويعادي المؤمنين من المتقدمين والمتأخرين.

فيجب على الناس إن أرادوا أن يرفع الله عز وجل عنهم هذا البلاء وأن يدفعه أن يتوبوا من هذا الأذى﴿ إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّـهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّـهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ﴾طردهم من رحمته وأقصاهم وابعدهم وسلط عليهم وما ترونه في قديم الزمان وغابره وفي مستقبله وحاضره مما يقع إنما هو بسبب ما ينزله الله عز وجل بالمعارضين والمخالفين والمناوئين.

نعم عباد الله اليهود زعموا أن الله عز وجل له شريك وهو عزيرا والنصارى زعموا لله شريكا وهو عيسى عليه السلام مع ما سبوا الله عز وجل ونقصوه؛ جعلوا له الصاحبة جعلوا له الولد واليهود زعموا أنه فقيرٌ وأن يده مغلولة إلى غير ذلك.

وما زال الناس يسمعون والرافضة طعنوا في رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي زوجه وفي أصحابه وعُباد الأصنام جعلوا لله عز وجل شركاء وأصحاب المعاصي من الزنا والربا واللواط وشرب الخمر وأكل الحشيشة وتعاطي المخدرات إلى غير ذلك من الذنوب.

حاربوا الله عز وجل فحاربهم الله عز وجل ألا فلا رفع لهذا البلاء الذي نزل إلا بتوبة عاجلة وإن لم يسمع العلماء هذا النداء الآن سيسمعه بعد سنين وأعوام فإن الله عز وجل إذا أنزل عذابه وبطشه وغضبه قل أن يرفعه.

أنظروا إلى قوم سبأ حين كفروا بالله عز وجل وتمردوا على شرعه كانوا في بلدة طيبة وحالٍ حسن فدمدم الله عز وجل عليهم وسلط عليهم سيل العرم وأبدلهم﴿ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ ﴾وإلى الآن من ذلك الزمان وإلى الآن لم يتغير حال تلك البلاد مع أنه قد حصل فيها الإسلام وعمرت بشعائر الإسلام فما بالك بهؤلاء الذين يحاربون الله عز وجل في كل زمن وحين نسأل الله عز وجل السلامة والعافية.

الحمد لله وكفى وسلامٌ على عباده الذين أصطفى وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وسلم ومن بطريقه قفا.

عباد الله قال الله النبي صلى الله عليه وسلم رأى رجلاً دخل المسجد يتخطَّى رقابَ النَّاسِ قال: «اجلِسْ فقد آذَيْتَ » ونهى عن ذلك فكيف بغير هذا من الأذى إن كان تخطي رقاب الناس في المساجد يوم الجمعة أو في الصلوات من الأذى فكيف بمن يقع في أعراضهم وكيف بمن يأخذ أموالهم وكيف بمن ينتهك حرماتهم إلى غير ذلك.

المؤمن يغار الله عز وجل له قال النبي صلى الله عليه وسلم: «إذا سبت المرأة زوجها في الدنيا قالتْ زَوْجَتُهُ مِنَ الحُورِ العِينِ: لا تُؤْذِيهِ قاتَلَكِ اللهِ» قاتلك الله لا تؤذيه إن كان الله عز وجل قد سخر مثل هذه الحورية تدعو على الزوجة بسبب أذيتها لزوجها فكيف بما يقع من الأذى الذي هو أشد والذي هو أنكى ومن أخلاق المسلم أنه يكف الأذى عن المسلمين جميعاً ويبدل الندى للمسلمين جميعاً ويطلق وجهه للمسلمين لما في ذلك من البركات العظيمات.

عباد الله إن الأذى هو سبب ذمار الأمم ولذلك حذر الله منه ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ آذَوْا مُوسَى ﴾ آذوه بالكلام في عرضه وزعموا أنه أدر وآذوه بعدم الامتثال لأمره ونهيه إلى غير ذلك فحذرنا الله من مماثلة هؤلاء ﴿ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا ﴾ إثم عظيم وجرم جسيم يحتاج إلى أن يتوب إلى الله عز وجل منه فنحن نقول ندعو العالم أجمع إلى التوبة من الشرك إلى التوبة من البدع إلى التوبة من المعاصي ندعو أهل اليمن خاصة إذ جعل الله لهم عبرة وآية نحن نمر بالشهر الثالث في وباء كورونا الذي زلزل الأمم المتحضرة والدول القوية المتجبرة والدول الغنية المتكاثرة ومازال هذا البلد في سلامةٍ.

إياك أن تظن أن لك كرامة عند الله إلا بطاعتك و بتوبتك و باستقامتك و باستغفارك وباستجابتك لأمره فلا يحملنكم هذا الإمهال على التمادي بالمعاصي والسيئات توبوا إلى الله جميعا وتحللوا من المظالم واكثروا من الدعاء واكثروا من الاستغفار فإن الأمم التي اعتمدت على قوتها وعلى بسالتها وعلى كثرتها وعلى صناعتها اظهر الله فشلها وما زالت هذه الأمة الضعيفة التي لا تلوي على طعام ولا شراب ولا على شيء إلا ما تستورده من البلدان هذا يدل على لطفه ولكن لنحذر لنحذر لنحذر « إنَّ اللَّهَ لَيُمْلِي لِلظّالِمِ حتَّى إذا أخَذَهُ لَمْ يُفْلِتْهُ » تسمع في هذه الأيام من يسخر بكورونا ومن يستهزئ ومن يقول يأتي نحن نتحداه ومن يقول نأكله مع القات ومن يقول هذا وهذا احمدا الله على العافية واحذر من بطش الله وغضبه غفر الله لنا ولكم وجنبنا وإياكم الآثام ورفع الله هذا البلاء ودفعه عنا وعن جميع المسلمين والحمد لله رب العالمين.

••️•••

 

📚 #بذل_النصائح_للاستمرار_بالعمل_الصالح

[سلسلة النصائح القيمة ]

▪️للشيخ أبي محمد عبدالحميد الحجوري الزعكري حفظه الله.

🗓الجمعة 10/شعبان /1441 هجرية

💢نصيحة قيمة وقصيرة من خطبة الجمعة💢

حفظ
⌚️ المدة الزمنية : 2:17

📚 #خطبة_الجمعة

للشيخ أبي محمد عبدالحميد بن يحيى الحجوري الزُّعكري حفظه الله.

📢 وكانت في مسجد الصحابة بالغيضة، محافظة المهرة – اليمن.

🗓 بتاريخ الجمعة 10/ شعبان / 1441 هجرية

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد,

🎙 فهذه خطبة جمعة بعنوان :

📚 فتح المبين في بيان تحريم أذية الله ورسوله والمؤمنين.

*خطبة قيمة جداً أنصح بتحميلها ونشرها*

حفظ

⌚️المدة الزمنية : 11:55


📚 #بذل_النصائح_للاستمرار_بالعمل_الصالح

[سلسلة النصائح القيمة ]

▪️للشيخ أبي محمد عبدالحميد الحجوري الزعكري حفظه الله.

🗓 الجمعة 03/شعبان/ 1441 هجرية

💽 نصيحة قيمة بعنوان :

*حث المسلمين في الإقبال على طاعة الله والدعاء في المسجد وغيره. *

حفظ
⌚️ المدة الزمنية : 04:38

📚 #خطبة_الجمعة

للشيخ أبي محمد عبدالحميد بن يحيى الحجوري الزُّعكري حفظه الله.

📢 وكانت في مسجد الصحابة بالغيضة، محافظة المهرة – اليمن.

🗓 بتاريخ الجمعة 03/ شعبان / 1441 هجرية

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد,

🎙 فهذه خطبة جمعة بعنوان :

📚 اهمية الدعاء في دفع ورفع البلاء.

*خطبة قيمة جداً أنصح بتحميلها ونشرها*

حفظ

⌚️المدة الزمنية : 10:47

📚 #بذل النصائح للاستمراربالعمل الصالح

[سلسلة النصائح القيمة ]

▪للشيخ أبي محمد عبدالحميد الحجوري الزعكري حفظه الله.

🗓 الإثنين 28/رجب/ 1441 هجرية

💽 نصيحة قيمة بعنوان :

الدعـــاء على الكـــــــافـرين
🍃🍃🌺🥀🌺🍃🍃

🌸الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله الحمد لله الذي قال عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم :” إنَّ اللَّهَ يَغارُ ، وغَيْرَةُ اللَّهِ أنْ يَأْتِيَ المُؤْمِنُ ما حَرَّمَ اللَّهُ “.
🔖وقد انتشر في هذا الزمن من الفتن والبلاء والظلم ما استحق به الناس عقوبة الله عز وجل ومع ذلك نسأل الله أن يلطف بالمسلمين أينما كانوا ونسأل الله أن يذل الشرك والمشركين أينما كانوا.
🔖وقد سلط الله عز وجل في هذه الأيام هذا المرض على من شاء من عباده اسأل الله عز وجل أن يسلطه على الكافرين وان يذلهم به وان ينقله اليهم وان يسلم بلادنا وجميع بلاد المسلمين من هذه الفتن الكفار من اليهود والنصارى والشيوعيين والبوذيين بغوا وطغوا واسرفوا بالطغيان ما سلم منهم حتى صغار السن ولا الضعفاء أذلوا الشعوب وظنوا انهم قد تمكنوا وانهم قد مُكنوا فأهانهم الله بهذا الفيروس الذي لا يرى بالعين المجردة.
☝🏻فرجاءنا في الله عز وجل أن يذلهم والا يخرج هذا البلاء إلا وقد نكست راياتهم ورملت نسائهم ويتم أبنائهم وضعف اقتصادهم فنسأل الله عز وجل أن يعاجلهم بعقوبة ماحقة كما عاجل عاداً بالريح وثمود بالصيحة والصاعقة وقوم لوط لما عاجلهم به.
🔖ما قد انتشر اللواط في زمن من الأزمان منذ تلك الأمة الغضبية التي اهلكها الله عز وجل في مثل عهد أوباما ومن اليه صدروا اللواط إلى اغلب دول العالم وقبل منه كثير من الناس هذه الفكر الخبيثة السيئة مع استحلال الزنا وإشاعة الزنا والتشجيع على الزنا مع إباحة الغناء والتشجيع على الغناء مع اكل الربا فعلى المسلمين ممن وقع في معصية من المعاصي أن يتوب إلى الله وان يكثر من الاستغفار والإنابة.
🔖وأما الكفار فننتظر فيهم وعد الله ﴿ فَلَمّا نَسوا ما ذُكِّروا بِهِ فَتَحنا عَلَيهِم أَبوابَ كُلِّ شَيءٍ حَتّى إِذا فَرِحوا بِما أوتوا أَخَذناهُم بَغتَةً فَإِذا هُم مُبلِسونَ * فَقُطِعَ دابِرُ القَومِ الَّذينَ ظَلَموا وَالحَمدُ لِلَّـهِ رَبِّ العالَمينَ ﴾.
☝🏻سيكون هجيرنا بإذن الله عز وجل بعد تنكيس راياتهم الحمد لله رب العالمين على أن سلمنا و غنَّمنا ونصرنا بجندٍ من عنده لا بدبابات ولا بصواريخ ولا بطائرات ولا بشيء من الأمور التي يقوم بها البشر وإنما بفيروس خنقهم به ربنا خنقا وأذلهم به وحقرهم ليعرفوا قدر انفسهم.
🔖مرة من المرات صنعوا سفينة عظيمة سموها أتلانتيك أو نحو هذا واحسنوا في صناعتها حتى ظنوا ألا تغلب وألا تقهر وحملوها بعلية بريطانيا في حينه من الأمراء والتجار والمشهور ين بقرابة الف وخمسمئة واحد وكانوا قد اعدوا السفينة على أنها اذا تعرضت لأي حادث من الحوادث أن تتجزأ إلى سفن وفيها من القوارب ما يكون سبباً لحفظها فقال قبطانها كلمة حقيرة ذميمة بمعناها انه يتحدى الرب سبحانه وتعالى القوي الذي لا يغلب فسارت السفينة الليلة والثانية فاذا بها تصطدم بجبل ثلج ليس له قبل ذلك وجود في المنطقة وقسمها إلى نصفين من حيث لا يظنون وذهب أكثرهم.
☝🏻إنه الله إنه الله الذي ما بارزه أحدٌ إلا قسمه؛ إنه الله الذي لا يعجزه شيء ؛ إنه الله القوي العظيم ﴿ يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ ﴾ تهديد ووعيد ﴿ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ ﴾ الذي يحلم ويصفح ويرحم ويملي ويتجاوز ولكن اذا أخذ أخذ عزيز مقتدر
﴿ إِنَّ بَطْشَ رَبِّكَ لَشَدِيدٌ * إِنَّهُ هُوَ يُبْدِئُ وَيُعِيدُ * وَهُوَ الْغَفُورُ الْوَدُودُ * ذُو الْعَرْشِ الْمَجِيدُ * فَعَّالٌ لِّمَا يُرِيدُ ﴾ ؛ ﴿ وَكَذلِكَ أَخذُ رَبِّكَ إِذا أَخَذَ القُرى وَهِيَ ظالِمَةٌ إِنَّ أَخذَهُ أَليمٌ شَديدٌ﴾.
🤲🏻فنسأل الله أن يدفع عنا البلاء والوباء وان يعافينا في ابدأننا و أسماعنا وأبصارنا وأهالينا ومساجدنا وبلدنا وان يعافي جميع بلاد المسلمين وجميع المستضعفين من المسلمين ونسأله عن يدمدم على الكافرين
﴿ أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ * إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ * الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ * وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ * وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ * الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ * فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ * فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ * إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ ﴾ ؛﴿ أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ * أَلَمْ يَجْعَلْ كَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ * وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًا أَبَابِيلَ * تَرْمِيهِم بِحِجَارَةٍ مِّن سِجِّيلٍ * فَجَعَلَهُمْ كَعَصْفٍ مَّأْكُولٍ ﴾ إلى غير ذلك.
🌸أما أهل الإسلام فالبلاء لهم رحمة ورفعة يبادرون بالتوبة والإنابة والاستغفار ويزيد خوفهم من الله عز وجل ويلجئون اليه بالدعاء ومن أصابه رفع الله درجته ومن أماته يرجى له اجر الشهادة في مثل هذه البلايا.
ذكر احدهم اليوم في مقطع صوتي أن أصحاب إسبانيا وقع فيهم الخوف والمرض والجوع الجوع
﴿ وَضَرَبَ اللَّـهُ مَثَلًا قَريَةً كانَت آمِنَةً مُطمَئِنَّةً يَأتيها رِزقُها رَغَدًا مِن كُلِّ مَكانٍ فَكَفَرَت بِأَنعُمِ اللَّـهِ فَأَذاقَهَا اللَّـهُ لِباسَ الجوعِ وَالخَوفِ بِما كانوا يَصنَعونَ ﴾
🔖اصبحوا في بيوتهم جوعى وان خرجوا الى السوبرماركات ما يجدوا شيء وان ذهبوا إلى المستشفيات لا يقبلهم المستشفيات يقول اذهب مت حيث تريد إنه الله.
أصحاب الماديات ما ينظر إلى هذا يظن أنه أمر عابر وأمر طبيعي لا
☝🏻إنه الله إنه الله
﴿ وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلَّا هُوَ وَمَا هِيَ إِلَّا ذِكْرَى لِلْبَشَرِ ﴾.
🥀بــارك الله فيــــكم🥀

🍃🍃🌺🥀🌺🍃🍃

https://t.me/A_lzoukory
🔸🔹🔸🔹🔸

📚#سلسلةالـمـذاكـراةالعلمية_القيمة

◾للشيخ أبي محمد عبدالحميد بن يحيى الحجوري الزعكري حفظه الله

📢 مسجد الصحابة – بالغيضة – المهرة، اليمن حرسها الله.

🗓#الأحد 27/ رجب / 1441 هجرية.

📖 مذاكرة قيمة في

🌺 الحث على التضرع والدعاء لرفع الوباء 🌺.

🍃🍃🌺🥀🌺🍃🍃

🌺 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد عند من هذا السؤال؟ عندك يا عمر قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: احصوا لي بمن يلفظ بلا اله إلا الله قالوا يا رسول الله أتخاف علينا ونحن بين الستمائة إلى سبعمائة قال: إنكم لا تدرون لعلكم أن تبتلوا قال: فابتلينا حتى أننا لا نستطيع أن نخرج إلى الصلاة إلا سرا.
ما حال هذا الحديث؟ ومن أخرجه؟ ومن صحابيه؟
🔖 عند مسلم حديث حذيفة فالإنسان لا يَأْمَن بلاء الله عز وجل فإن الله قد يبتلي للاختبار والامتحان وقد يبتلي لرفع الدرجات وقد يبتلي لكثرة الذنوب والسيئات فنسأل الله عز وجل أن لا يؤاخذنا بسوء أعمالنا أو بما فعله السفهاء منا ونسأله أن يجعل لهذه الأمة فرجاً ومخرجا فإن الفتن كثيرة والمحن كثيرة والصوارف عن الخير كثيرة لكن لا عاصم من امر الله إلا بالله فنستعين به على قضاء حوائجنا وتيسير أمورنا وتسديد أقوالنا وأفعالنا 🌺 وما احسن قول النبي صلى الله عليه وسلم: ربِّ أَعِني ولا تُعِنْ عليَّ وانصُرني ولا تنصُرْ عليَّ وامكُرْ لي ولا تمكُرْ عليَّ واهدِني ويَسِّرِ لي الهُدى وانصُرني على من بغى عليَّ ربِّ اجعلْني لك شَكَّارًا لك ذَكَّارًا لك رهَّابًا لك مِطواعًا لك مُخبِتًا إليك أَوَّاهًا مُنيبًا ربِّ تقبَّلْ تَوْبتي واغسِلْ حَوبَتي وأَجِبْ دَعْوتي وثَبِّتْ حُجَّتي وسَدِّدْ لساني واهدِ قلبي واسلُلْ سَخيمةَ صدْري.
فطلب العون من الله عز وجل متعين
إذا لم يكن عَوْنٌ من الله للفتى * فأوَّلُ ما يجني عليه اجتهادُهُ
🔖وانظروا ما لحق الناس الآن بسبب فيروس تعطلت المصالح وأصبحت الشوارع خالية على عروشها وعطلت المساجد إلا ما رحم ربي بغض النظر عن جواز ذلك من عدمه لكن لا يحال بين الإنسان وبين طاعة الله إلا بذنب فعله الناس يحتاجون فيه إلى توبة نصوحة.
🌺 وأما احسن الحديث ” اللَّهمَّ أعِنِّي على ذِكرِك وشُكرِك وحُسنِ عبادتِك ” و أيضاً قول الله عز وجل: ﴿ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلْفَلَقِ* مِن شَرِّ مَا خَلَقَ* وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ* وَمِن شَرِّ ٱلنَّفَّٰثَٰتِ فِى ٱلْعُقَدِ* وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ ﴾ . 🔖 فالإنسان بحاجة إلى أن يستعيذ من جميع الشرور التي ربما تحيل بينه وبين طاعة الله عز وجل وكذلك اذا حدثنا عن بعض ما ينزل بالناس لا ننسى ذلك الدعاء المبارك (حسبنا الله ونعم الوكيل) قالها إبراهيم حينما القي في النار وقالها محمد صلى الله عليه وسلم حين قيل له﴿ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّـهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ ﴾.
🌺 ولا بأس أيضاً بهذا الدعاء المبارك اللهم ” اللهمَّ أنتَ عضُدِي، و أنتَ نصِيري، بكَ أَحُولُ، و بكَ أَصُولُ، و بكَ أقاتلُ “.
وأيضاً الحديث المشهور سَلُوا اللهَ العافيةَ سَلُوا اللهَ العافيةَ الدينية والدنيوية والبدنية ؛ العافية كلمة عامة يدخل فيها العافية من جميع ما يؤذي الإنسان دنيا وأخرى.
🔖 وروي عن النبي صلى الله عليه وسلم انه مر بأناس وقد ابتلوا فقال:” أما كان هؤلاءِ يسألونَ العافيةَ ؟ ! ” فأكثرنا غفل عن سؤال العافية هذا واقع لا ينكر أكثرنا غفل عن سؤال العافية من الصالحين فضلاً عن غيرهم من الطالحين فنحتاج أن نسأل الله العافية لأنفسنا ولأبنائنا ولما مجتمعاتنا ولجميع المسلمين فالله عز وجل بيده تغيير الحال
ما بين غَمضةِ عَين وانتباهتها يغيّر الله من حالٍ إلى حالِ.
🌺ولا ننسى حسن الظن بالله أبدا ﴿ إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا * إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا﴾ لكن أين منا ﴿ فَإِذَا فَرَغْتَ فَانصَبْ * وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَب ﴾ . عسى فرجٌ يأتي به الله إنَّه له كلَّ يومٍ في خليقته أمر 🌺ولا نقول إلا بذلك الدعاء العظيم ﴿ رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ﴾؛ ﴿ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا ﴾ لعل الله عز وجل أن يدفع عنا كثير من الشرور بمثل هذه الدعوات المباركات فاذا ضاق الحال وانقطعت الآمال والأسباب الملموسة المحسوسة بقي السبب الموصل بين العبد وبين الله وهو الدعاء فلا ننساه.
☝فنسأل الله عز وجل بقدرته وعظمته وقوته وجلاله وبرحمته التي وسعت كل شيء أن يدفع عنا البلاء والوباء والفتن ما ظهر منها وما بطن.
🔖وسبحان الله يا أخوة نرى آيات ونقرأ أحاديث وما كان الإنسان يظن أن يقع ما فيها وهو حي يرزق واذا بالأمور تتتابع وتتجارى فليكن في هذا توبة وإنابة وإخلاص وصدق ” لتترُكُنَّ المدينةَ علَى خيرِ ما كانَت ” نعم هي ما تركت الآن لكن سبحان الله الشوارع كأن لم تكن يقول لي بعض الأخوة بالأمس ما استطعت أن اصل إلى المسجد الحرام لا بسيارتي ولا بالأجرة ؛ الأجرة ما هناك أجرة والسيارات الشخصية لا تجد لها موقفاً والمشي يعجز عنه الإنسان لاسيما والمسافات بعيدة بين المسجد والمواقف هذه الطرق التي كانت ما يقع فيها فضاء إلا في النادر ولا تخلو من مار في ليل أو نهار في مطر أو صحو . 👈🏻 فعلينا أن نكثر من الاستغفار والدعاء والتوبة عندنا ذنوب ونحتاج إلى أن راجع ربنا فيها إن لم نعرفها بأعيانهم نتوب توبة صادقة من جميع الذنوب كما يقول ابن القيم وابن تيمية رحمه الله توبة عامة توبة عامة هذا البلاء العريض لو لم يكن إلا الخوف الذي نزل بالأمة يحتاج إلى توبة عامة وإلى الآن والله شعوب الإسلام فيها رحمة من الله شعوب الإسلام إلى الآن تعتبر مرحومة من الله عز وجل يعني في إيطاليا عجزوا عن مداواة المرضى فاستخدموا ما يسمى بطب الحروب.
🔖طب الحرب يدخل الطبيب إلى الغرفة يختار واحد أو اثنين فقط والباقي يموت فيذكرون انه بالأمس مات منهم فوق السبعمائة فلعل الله أن يلطف بنا بسبب ضعف حالنا وسبب بعض الأعمال الصالحة التي يأتي بها بعضنا مع تقصيرنا . 🌺فينبغي أن نكثر من النصائح هذه الأيام حول التوبة والإنابة والاستغفار والدعاء واللجوء إلى الله والظن الحسن بالله إذ أن هذا قد يؤدي إلى الفرج بعد الشدة والمؤمن لا ييأس من روح الله أبدا وان ضاق حاله وقل ماله وكثرت أوجاعه وأسقامه لا ييأس من روح الله ﴿ إِنَّهُ لا يَيأَسُ مِن رَوحِ اللَّـهِ إِلَّا القَومُ الكافِرونَ ﴾.
🌺فمهما ضاقت الأمور يقول المثل اشتدي أزمه تنفرجي اشتدي أزمه تنفرجي لان باشتداد الأزمات قد يقع اللجوء الصحيح إلى الله عز وجل ودعوة تغير حال فمثل هذه الأمور العامة ما لها إلا الدعاء والله لا تعتمد على مال ولا على رجال ولا على قوة مادية ولا على شيء . 🔖 عند الناس أن أمريكا وان الصين وان الدول الأوروبية هي الدول التي لا يقع فيها النقص لقوتها المادية والآن هذه الدول تأن وتبكي وتصيح وتبحث عن الفرج 🌺فالمؤمن يطلب الفرج من الله ولكن لا بد من بذل الأسباب الشرعية لان الله عز وجل ربط الأمور بأسبابها فكما أن المريض يحتاج إلى علاج كذلك من علاج هذه النوازل الدعاء والتضرع واللجوء إلى الله عز وجل وإخراج الصدقات والتحلل من المظالم التحلل من المظالم هذه البلية التي عمت الأرجاء اخذ الربا مظالم؛ انتهاك الأعراض مظالم؛ القتل مظالم؛ الغدر مظالم؛ الغيبة والنميمة مظالم؛ الاعتداء على أموال الغير مظالم .. 🔖فالمظالم قد نزلت على المجتمعات في القرى والمدن والبوادي وفي الحضر وفي السفر والمظالم تأتي باهلها ولو بعد حين قال الله عز وجل :﴿ يا أَيُّهَا النّاسُ إِنَّما بَغيُكُم عَلى أَنفُسِكُم مَتاعَ الحَياةِ الدُّنيا ﴾ بغيك على نفسك جنايتك على نفسك قبل أن تكون على خصمك أنت تظن انك انتصرت على خصمك وأنت هُزمت؛ هَزمت نفسك وأذللت نفسك وربما أديت إلى خزي نفسك.
🌺وأيضاً كثرة الاستغفار والتسبيح والتحميد والتكبير لأسباب دفع البلاء ” فإنْ ذَكَرَنِي في نَفْسِهِ ذَكَرْتُهُ في نَفْسِي ” ؛ ” يا ابنَ آدمَ ! إنك ما دَعَوْتَنِي ورَجَوْتَنِي ؛ غفرتُ لك ما كان فيك ولا أُبَالِي ” ﴿ وَقَالَ اللَّـهُ إِنِّي مَعَكُمْ لَئِنْ أَقَمْتُمُ الصَّلَاةَ وَآتَيْتُمُ الزَّكَاةَ وَآمَنتُم بِرُسُلِي وَعَزَّرْتُمُوهُمْ وَأَقْرَضْتُمُ اللَّـهَ قَرْضًا حَسَنًا لَّأُكَفِّرَنَّ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَلَأُدْخِلَنَّكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ فَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ مِنكُمْ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاءَ السَّبِيلِ ﴾.
☝فالله معنا إن اطعناه وخاذلنا إن عصيناه فنستغفر الله التواب الرحيم ونتوب اليه سبحانك اللهم ربنا وبحمدك لا إله إلا أنت استغفرك وأتوب اليك.

🍃🍃🌺🥀🌺🍃🍃

https://t.me/A_lzoukory
🔸🔹🔸🔹🔸

📚 #بذل_النصائح_للاستمرار_بالعمل_الصالح

[سلسلة النصائح القيمة ]

▪️للشيخ أبي محمد عبدالحميد الحجوري الزعكري حفظه الله.

🗓 الإثنين 28/رجب/ 1441 هجرية

💽 نصيحة قيمة بعنوان:

* الدعاء على الكافرين *

حفظ
⌚️ المدة الزمنية : 08:07

📚#سلسلة_الـمـذاكـراة_العلمية_القيمة

◾️للشيخ أبي محمد عبدالحميد بن يحيى الحجوري الزعكري حفظه الله

📢 مسجد الصحابة – بالغيضة – المهرة، اليمن حرسها الله.

🗓#الأحد 27/ رجب / 1441 هجرية.

📖 مذاكرة قيمة في الحث على التضرع والدعاء لرفع الوباء

حفظ
⌚️المدة الزمنية : 11:59