بحث داخل الموقع
كتب ورسائل الشيخ


تصفح الموقع
عدد الزوار

.: أنت الزائر رقم :.

تاريخ اليوم

الإثنين 12-04-1441 (09-12-2019)

فتاوى الصيام

🔘 يريد أن يسأل عن التفرد  في صيام يوم السبت؟

🔴 الجواب:

يا أخي يوم السبت منهم من ذهب إلى منع صيامه مطلقاً و الحديث في هذا ضعيفٌ و مضطرب ومنهم من قال بجواز صيامه مطلقاً وهذا هو الصحيح لعدم المنع من صيامه ومنهم من فصل وقال اذا افرد لا يصام واذا قرن بغيره كما قال النبي صلى الله عليه وسلم في حديث جويرية :”هل صمتي قبلهفي يوم الجمعة قالت : لا قال : هل تصومين بعده؟ بعده السبت قالت: لا قال إذن فأفطري و الصحيح أن الحديث لا يثبت لكن الناس يتتابعون على هذا القول بسبب تصحيح أو تحسين الشيخ الألباني رحمه الله تعالى للحديث وهو مجتهد فله أجر الاجتهاد.

لكن الإمام مالك يقول هذا حديثٌ كذب لماذا نقبل من مالك كثير من الأحكام على أحاديث وعلى رواه و على مسائل و في هذا الحديث ما نقبل قوله وهو يقول كذب و أبو داود يقول هذا حديثٌ منسوخ وغيره يقول هذا حديثٌ ضعيف مضطرب فيقدم أقوال أصحاب الجرح المفسر على أصحاب التعديل المبهم ثم إن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ” صَومِ يومِ عَرَفةَ ” ولابد أن يأتي عرفة في يوم سبت و لو أراد الإنسان أن ينظر إلى الحساب ربما لعرف أن السبت يعود في كل كذا سنة ﴿ وَما كانَ رَبُّكَ نَسِيًّا ﴾ فلو كان صيام السبت غير جائز لبينه النبي صلى الله عليه وسلم حث على صيام محرم صام شعبان حث على صيام ثلاثة أيام من كل شهر ستة أيام من شوال ما في حديث  أنه قال إلا السبت ما استثنى وعبدالله بن عمرو رضي الله عنه يصوم يوم و يفطر،  يوم إنسان يصوم يوم و يفطر يوم قد يأتي على الجمعة قد يأتي على السبت ومع ذلك لم ينهه النبي صلى الله عليه وسلم ثم لماذا النهي فقط في السبت و الأحد اذا اردنا أن السبت تعظمه اليهود اليس الأحد تعظمه النصارى إذن يكون لا يصوم الجمعة و لا السبت ولا الأحد ولا دليل إنما الجمعة نُهي عن إفرادها بعينها و أما اذا صامها الإنسان لصوم يصومه فلا حرج.   

🔹🔹🔸🔸🔹🔹

📩🔸الجواب:
═════════

📌 اذا كان جائع يأكل هنيئاً مريئاً إلا لا يكذب ” المُتَشَبِّعُ بما لَمْ يُعْطَ، كَلَابِسِ ثَوْبَيْ زُورٍ” يعني ما يقول أنا صائم الكذب حرام.
⬅️ لكن يأكل قال النبي ﷺ ” ألا أطْعمَتَ إذ كانَ جائعًا وعلَّمتَ إذ كانَ جاهلًا” فالجائع مسكين لاسيما في مراكز العلم ربما ما يشبع في غذاءه ما يشبع في صبوحه إلا اذا كان أكله سيؤدي إلى إحرام الصائم من حقه فلا ؛ ننصح بالزائد يكون على جنب للمفطرين.