Slider
بحث داخل الموقع
تصفح الموقع
اخترنا لكم

Slider

عدد الزوار

.: أنت الزائر رقم :.

تاريخ اليوم

السبت 03-06-1442 (16-01-2021)

📙 *((أهمية الدعاء لعلماء الإسلام))*

📌الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
📌فلما كان صلاح الوجود بالعلماء ولولا أن الله سخرهم لتعليم عباده ودعوتهم إلى الخير كان الناس كالبهائم بل أسوأ حالاً.
والعلماء أباء لمن سواهم وذروتهم رسل الله صلى الله عليهم وسلم تسليما كثيرا، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: أنا لكم بمنزلة الوالد.
📌 *فكان من دين الاسلام الدعاء لحملة الدين لأحيائهم بالتوفيق والسداد والهداية والاعانة والثبات* لان في ذلك رفعة الدين ونصرته وعزه.
📌ويُدعى لإمواتهم *بالرحمة والغفران*
وقد قال النووي – رحمه الله – مبيناً مكانة شيوخ المرء في العلم بأنَّهم آباءٌ في الدين، وصلةٌ بينه وبين رب العالمين، وكيف لا يقبح جهل الإنسان بالوصلة بينه وبين ربه الكريم الوهاب، *مع أنَّه مأمورٌ بالدعاء لهم*، وبرِّهم، وذكر مآثرهم، والثناء عليهم، وشكرهم. انتهى من تهذيب الأسماء واللغات للنووي (1 / 22).
📌قال الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله: هذا الذي ترون كله أو عامته من الشافعي ، *وما بت منذ ثلاثين سنة إلا وأنا أدعو الله للشافعي واستغفر له* ” انتهى [تاريخ بغداد 2/60]
📌وقال الميموني : سمعت أبا عبد الله يقول لابن الشافعي : *أنا أدعو لقوم منذ سنين في صلاتي ؛ أبوك أحدهم* . انتهى [المغني1/394]
📌وقال المرذوي: “قدم رجل من طرسوس، فقال : كنا في بلاد الروم في الغزو إذا هدأ الليل رفعوا أصواتهم بالدعاء : *ادعوا لأبي عبد الله*”، يعني الإمام أحمد بن حنبل.
📌 وقال الإمام عبدالرحمن بن مهدي – رحمه الله: لما نظرت الرسالة للشافعي أذهلتْني؛ لأنني رأيتُ كلام رجل عاقل، فصيح، ناصح، *فإني لأُكثِرُ الدعاء له*.
📌وأعلى من ذلك قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: وَمَنْ صَنَعَ إِلَيْكُمْ مَعْرُوفًا فَكَافِئُوهُ، *فَإِنْ لَمْ تَجِدُوا مَا تُكَافِئُونَهُ فَادْعُوا لَهُ حَتَّى تَرَوْا أَنَّكُمْ قَدْ كَافَأْتُمُوهُ*”. أخرجه أبو داود رحمه الله في سننه.
📌فالله الله في إمتثال شرع الله تعالى وهدي رسول الله صلى الله عليه وسلم وطريقة السلف.
📌فإن صلاح العالم صلاح لمن بعده وسلامة العالم حفظ للدين كما هو معلم من حديث عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ. رضي الله عنه قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : *” إِنَّ اللَّهَ لَا يَقْبِضُ الْعِلْمَ انْتِزَاعًا يَنْتَزِعُهُ مِنَ الْعِبَادِ، وَلَكِنْ يَقْبِضُ الْعِلْمَ بِقَبْضِ الْعُلَمَاءِ، حَتَّى إِذَا لَمْ يُبْقِ عَالِمًا اتَّخَذَ النَّاسُ رُءُوسًا جُهَّالًا، فَسُئِلُوا فَأَفْتَوْا بِغَيْرِ عِلْمٍ، فَضَلُّوا وَأَضَلُّوا “.* متفق عليه.

📌فاللهم وفق علماء المسلمين ودعاتهم وثبتهم وأعنهم لما فيه عز الاسلام وارحم الله أمواتهم وجميع أموات المسلمين.

اضافة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.